فوائد رياضة كمال الأجسام

فوائد رياضة كمال الأجسام
محتويات
  1. 1) زيادة قوة الجسم
  2. 2) مقاومة مرض السكري
  3. 3) محاربة القلق والاكتئاب
  4. 4) تحسين جودة النوم

تعد رياضة كمال الأجسام من الرياضات الأكثر انتشارا بعد كرة القدم، وسبب انتشارها هو سهولة ممارستها و فوائدها على الجسم، في هذا المقال سنتعرف على فوائد كمال الأجسام على الجسم.

الوقاية من الأمراض

رياضة كمال الأجسام تقلل من مخاطر تطور مرض القلب التاجي، وذلك من خلال الأنشطة البدنية أثناء ممارسة تمارين رفع الأثقال، والتمارين الرياضية الخاصة بكمال الأجسام.

شاهد أيضا: أضرار رياضة كمال الأجسام

كما تحد رياضة كمال الأجسام من ارتفاع ضغط الدم، والسمنة، وارتفاع الكوليسترول في الدم، كما لها تأثير كبير على العضلات، والعظام، والمفاصل، حيث تبقي الجسد والعضلات قوية ومرنة.

كما تساعد على الحدّ من الإصابة بهشاشة العظام من خلال تحفيز العضام على زيادة كثافة المعادن، وتساعد أيصا في الحد من التهاب المفاصل.

زيادة قوة الجسم

تغير رياضة كمال الأجسام على المدى الطويل تكوين الجسم، بحيث يصبح الجسم أقوى وأقل حجماً ومتناسق العضلات، ومع التقدم في السن يحدث انخفاض لكتلة العضلات بشكلٍ طبيعي.

ووفقاً لكتاب الأبعاد المادية للشيخوخة للمؤلف وانين سبيريدوسو، يبدأ التراجع العضلي في سن الخمسين مع خسارة 1 إلى 1.5% سنوياً، وتزيد هذه الخسارة بعد سن السبعين إلى 3% في السنة.

كما تعمل رياضة كمال الأجسام على زيادة كثافة المعادن في العظام و الحفاظ على كتلة العضلات وقوتها مما يساعد على على العيش بشكل مستقل، والزيادة في جودة الحياة،

مقاومة مرض السكري

يمكن أن يؤثر أسلوب حياة كمال الأجسام الصحي في مكافحة مرض السكري، حيث تحسن تمارين رياضة كمال الأجسام من حساسية الأنسولين والغلوكوز.

كما أن ممارسة رياضة كمال الأجسام يزيد الحاجة إلى استخدام الغلوكوز للحصول على الطاقة، وذلك من خلال ممارسة تمارين ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع مدّتها من 30-60 دقيقة.

شاهد أيضا: السن المناسب لممارسة كمال الأجسام

كما تساعد رياضة كمال الأجسام على زيادة كفاءة الأنسولين والتخلص من الغلوكوز من خلال تحسين عملية التمثيل الغذائي للأنسولين.

محاربة القلق والاكتئاب

يختلف القلق عن التوتر، وهو الشعور بالعصبية والخوف، ويحدث بسبب المشاكل في العلاقات الشخصية أو الإجهاد في العمل، أو الضغوطات المالية أو الضغوطات العاطفية، وتشمل أعراضه صعوبة في التنفس، والدوخة، واضطراب المعدة، والأرق، وصعوبة في التركيز، والشد العضلي.

وتساعد تمارين كمال الأجسام على حماية التفكير والذاكرة ممّا يؤدي إلى محاربة القلق والاكتئاب، ويساعد على الإحساس بالراحة النفسية.

تحسين جودة النوم

تساعد التمارين الخاصة برياضة كمال الأجسام على الشعور بالتعب والشعور بالنوم مما يساعد على النوم بشكل عميق وتحسين جودة النوم والتخلص من الضغوطات اليومية.