السمنة من الأمراض التي انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، وذلك بسبب العديد من العوامل من بينها الأغذية غير الصحية، إليكم أهم أسباب السمنة وأضرارها وطرق الأمثل لعلاجها.

السمنة من الأمراض التي باتت تنتشر كثيرا في مختلف المجتمعات العربية والغربية، وتؤثر كثيرا على الحالة الصحية بشكل عام حيث يتبعها في كثير من الأحيان الإصابة بأمراض أخرى مثل السكري من النوع الثاني والضغط وأمراض القلب وغيرها من الأمراض المرتبطة بالسمنة.

ويصاب الإنسان بالوزن الزائد نتيجة تراكم الدهون الناجمة عن استهلاك سعرات حرارية زائدة عن ما يحتاجه الجسمفي اليوم، مع عدم ممارسة الرياضة لحرق تلك السعرات الحرارية، وفيما يلي سوف نتعرف على أهم أسباب السمنة وأضرارها وطرق علاجها وكيفية الوقاية من السمنة و التمتع جسم رشيق.

1 أسباب الإصابة بالسمنة

1) العامل الوراثي

يعد العامل الوراثي من أهم الأسباب التي تصيب الإنسان بالسمنة، والناتج عن وجود تاريخ عائلي لمرض السمنة تبعا لانتقال الجينات ما يتسبب في زيادة الوزن.

2) كثرة تناول الأطعمة المصنعة والنشويات والسكريات

تناول الأطعمة المصنعة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة الغير صحية، وتناول الحلويات والسكريات بشكل يومي وبكميات كبيرة، والإفراط في تناول النشويات مثل الأرز والمعكرونة بشكل كبير مما يساعد الجسم على زيادة الوزن والإصابة بالسمنة، كما أن تناول المشروبات الغازية والإفراط في شربها يزيد من مخاطر الإصابة بالسمنة.

3) عدم ممارسة الرياضة

إن عدم ممارسة أي نوع من أنواع الرياضة والإصابة بالكسل والخمول مع الإكثار في الأكل الغير الصحي يؤدي إلى زيادة الوزن والإصابة بمرض السمنة، ويعد ممارسة أي نوع من الرياضات التي يكون فيها النشاط البدني يكون لها دور في تنظيم معدل الأنسولين بالجسم، مما يقلل من الزيادة في الوزن، حيث إن مستوى الأنسولين وعدم استقراره له دور كبير في الإصابة بالسمنة.

4) تناول بعض الأدوية

يوجد عدة أنواع من الأدوية التي تزيد من خطر الإصابة بالسمنة وخاصة مضادة للاكتئاب والتي تساعد على تغيير وظائف الجسم والدماغ، مما يزيد من شهية الإنسان وهذا بدوره يصيبه بالسمنة والزيادة الواضحة في الوزن.

5) اضطرابات النوم

معاناة الشخص من الاضطرابات في النوم وعدم القدرة على الاسترخاء والنوم بشكل جيد، مما يساعد على تحفيز إفراز أحد الهرمونات التي تزيد من الشهية وهو هرمون جريلين وبذلك يزيد من الإصابة بمرض السمنة.

2) أضرار السمنة

  • من أكثر أضرار السمنة شيوعا مرض السكري من النوع الثاني، وذلك بسبب تراكم كثير من الدهون بالجسم والكوليسترول الضار، ما يصيب الأنسولين بالدم بالخلل.
  • الارتفاع في معدل ضغط الدم الذي قد ينتج عنه التعرض للسكتة الدماغية.
  • التعرض إلى الإصابة بالنوبات القلبية والذبحة الصدرية نتيجة مضاعفات السمنة.
  • التسبب في الإصابة بالأمراض السرطانية والأورام الخبيثة التي تصيب خلايا الجسم بسبب تراكم الدهون.
  • تزيد السمنة من فرصة الإصابة بحصوات المرارة ومشكلات الكبد والكلى.
  • التعرض إلى الضغط العصبي والتوتر المستمر والاكتئاب وخصوصا النساء.

3) علاج السمنة

  • يجب الحرص على التوجه إلى الطبيب للتعرف على الأسباب الناتجة عن السمنة وعلاجها بالشكل السليم حيث قد يكون السبب وراثي.
  • قد يتم اللجوء في بعض الأحيان إلى العلاج بالعقاقير الحارقة للدهون والتي تكون تحت إشراف الطبيب، مع الحرص على الابتعاد عن الأدوية غير المرخصة من الطبيب المشرف.
  • قد يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي، وهذا عند عدم القدرة على العلاج بالطرق الأخرى التي دكرناها.

4) طرق الوقاية من السمنة

للوقاية من السمنة وجب على كل شخص الإلتزام بعدة نصائح وهي كالأتي:

  • يجب الحرص على ممارسة الرياضة بشكل منتظم يوميا او 3 مرات في الأسبوع للوقاية من السمنة.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق والضغط النفسي والعصبي.
  • تناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على الألياف خاصة الخضراوات والفواكه الطازجة والإبتعاد عن الأطعمة السريعة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، ومنها الأطعمة الجاهزة والمشروبات الغازية التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات.
  • التقليل من الأغذية الدهنية التي تحتوي على السكريات المضرة بالجسم.
  • التقليل من تناول الأرز والمعكرونة والخبز الأبيض واستبدالها بالأغذية الصحية.
  • استخدام بدائل طبيعية للسكر الأبيض، مع الحرص على عدم الإفراط فيها أيضا.
  • الابتعاد عن الكسل والخمول، والحرص على زيادة النشاط البدني خلال اليوم.
  • النوم مع 22:30 وتجنب الصهر ليلا.